بدعوة من الرابطة الثقافية وجمعية الوفاق الثقافية اقيم حفل توقيع كتاب بعنوان أغراب لمؤلفته الشاعرة هيفاء سمرجي وذلك في قاعة المؤتمرات في الرابطة الثقافية في طرابلس بحضور النائب د. رامي فنج ، المقدم علي الأيوبي ممثلا لمدير عام الامن العام اللواء عباس ابراهيم ، الاستاذ محمد كمال زيادة ممثلا للواء اشرف ريفي ، رئيس الرابطة الثقافية الصحافي د. رامز الفري ، ممثل جمعية الوفاق الثقافية الاستاذ وهبة الدهيبي ، وحشد من الشخصيات وابناء المدينة .
بداية بالنشيد الوطني اللبناني ثم كانت كلمة لممثل منتدى متقاعدي الامن العام العميد المتقاعد سامي خوري والذي قدم درعا تقديريا باسم المنتدى للشاعرة سمرجي ومن ثم كانت كلمة للدكتور عماد غنوم تلاه قصيدة للشاعرة هيفاء سمرجي قالت فيها أغراب نحن، نجول في ما ليس لنا… نأكل ما ليس لنا… ننام على سرير لا نملكه حتّى أنّ الهواء الذي نتنفسه ليس لنا. نعم نحن الغرباء عن أنفسنا، عن بلادنا! أصحاب الدموع الباردة، ملوك الندب ننظر عاليا في السماء فنتذكر لحظة موت عنيفة جرحت صدورنا بخنجرها… الغرباء عن الغريب، نسلنا من الضياع… نجول في الشوارع لنسأل أناسا غريبة عن أسامينا فتعرفها ونحن لا نعرفها! أليس أمرا عجيبا ؟! كنا نكرة القسوة… فصرناها… نعرف عنها كأننا نتحدث عن علاقة حميمة بردت أفئدتنا كما تدعونه في «مستنقع الرزق» مررنا مصادفة بالقرب من أرواحنا ثم التفتنا جانبا كأنها لم تكن لنا وكأننا لم نكن فيها! غرباء في الوطن، غرباء عن الوطن… ها نحن نعود الى اللاشيء نخلع جواربنا إذ هي ملطخة بدم الماضي الذي ينزف معنا ليؤلمنا! غرباء يتسولون الحب، يبحثون عن صدق كان فينا… عن ماضينا! غرباء بائعون للهوية، بائعون للجنسية… للنفسية! ولدنا على ترابك، وربتنا أمهاتنا أصول التضحية وشموخ الوقوف أمام جنودك! هؤلاء الغرباء كانوا يلوحون لك من خلف نوافذ أنفسهم ضاحكين… آملين مستبشرين فيك ومن كان فيك! نحن الأغراب نعيش في الغربة، لا نتقبل التغيير بسهولة لأنّ أرواحنا معلقة في فوانيس على شارع طرابلسي وقلوبنا تصلي لله تحت صخور الروشة في بیروت! أوحسرتاه عليكم أيها الغرباء غربتكم لن تفارقكم، عدتم أو رحلتم… أنتم أغراب! وفي الختام كان توقيع الكتاب للحضور والصور التذكارية