عايدة حسيني – ستشهد نسخة ٢٠٢٢ من الحدث زيادة بنسبة ٨٥٪ في مساحة الأرضية، مع تخطي وجهات الشرق الأوسط لأرقام عام ٢٠١٩ و من المتوقع أن يشهد المعرض الذي يستمر أربعة أيام أكثر من ٢٠ ألف زائر و١٥٠٠ شركة عارضة من ١١٢ دولة وسيتم تمثيل عدد كبير من الدول في المعرض بما فيها كلاً من اليابان وجامايكا وجنوب إفريقيا وسان مارينو وغيرها الكثير وسيتم إدخال تكنولوجيا جديدة تجعل التواصل بين الزوار والعارضين أكثر سهولة . سيقام معرض سوق السفر العربي ٢٠٢٢ بنسخته الحضورية على أرضية مركز دبي التجاري العالمي في الفترة الممتدة من ٩إلى ١٢مايو وبنسخته الافتراضية في الفترة من ١٧ إلى ١٨ مايو
يشارك في هذا الحدث خبراء ومحترفو ومتخصصو قطاع سياحة من جميع أنحاء العالم الأسبوع المقبل عندما يعود معرض سوق السفر العربي، الحدث الرائد في صناعة السفر في الشرق الأوسط إلى مركز دبي التجاري العالمي يوم الاثنين ٩ مايو/أيار. وسيستقبل الحدث أكثر من ٢٠ ألف زائر وأكثر من ١٥٠٠ شركة عارضة خلال المعرض الذي يستمر لأربعة أيام ويختتم فعالياته يوم الخميس ١٢ مايو/ أيار الحالي .

يشهد المعرض مشاركة ١١٢ دولة في أرض المعرض بدءًا من اليابان إلى جامايكا وجنوب إفريقيا إلى إيطاليا، كما ستتاح الفرصة لمتخصصي الصناعة للاجتماع ومناقشة أحدث الاتجاهات من مجموعة متنوعة من السفر، بما في ذلك التكنولوجيا والنقل والاستدامة والفعاليات والأعمال.
وبهذه المناسبة قالت دانييل كورتيس، مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط: “سيؤكد سوق السفر العربي ٢٠٢٢ على أهمية صناعة السفر حيث نواصل مواجهة تحديات جائحة كوفيد-١٩ مع تحديد كيفية دفع عجلة هذه الصناعة إلى الأمام”. وأضافت كورتيس قائلة: “لقد انتعشت صناعة السياحة بشكل جيد للغاية، ونتيجة لذلك فقد شهدنا ارتفاعًا واضحًا في المشاركة مع زيادة مساحة الأرضية بنسبة تزيد عن ٨٥٪ مقارنة بنسخة العام السابق وتجاوز مساحة العارضين في الشرق الأوسط مستويات نسخة ٢٠١٩ ، كما أن لدينا الآن فرصة مثالية للاستماع من المتخصصين في هذا المجال حول أحدث الاتجاهات التي تساعد الصناعة على التعافي والانتعاش والازدهار في العديد من الحالات”.سيكشف معرض سوق السفر العربي ٢٠٢٢ تماشياً مع شعار المعرض لهذا العام “مستقبل السفر والسياحة الدولي”، النقاب عن تقنية جديدة ستلغي الحاجة إلى بطاقات العمل وتسمح للعارضين والزوار بمشاركة التفاصيل والكتيبات والمواد التسويقية عبر الماسحات الضوئية المبتكرة والبطاقات.ومما يزيد التركيز على التكنولوجيا في حدث هذا العام هو فعالية ترافيل تك التي تم تجديدها وتغيير علامتها التجارية، والتي كانت تسمى سابقًا ترافيل فورورد، حيث سيتم انعقاد مجموعة من الجلسات المثيرة، بما في ذلك رؤية نيوم واستراتيجيتها لخلق تجارب لا تُنسى من قبل كل من: أندرو ماكيفوي، المدير العام للسياحة في نيوم، وفي في مكان آخر على جدول الأعمال ستنظر زينة داغر، الرئيس التنفيذي لشركة إعمار للترفيه، في مستقبل مناطق الجذب للزوار واتجاهات المسافرين وما هو التالي في التوزيع وتقنيات الجذب وتجربة الضيف.كما ستشهد نسخة هذا العام من الحدث إطلاق مسابقة سوق السفر العربي درابر- علاء الدين للشركات الناشئة، والتي ستقام على مسرح ترافيل تيك خلال معرض سوق السفر العربي ٢٠٢٢ والتي ستتاح الفرصة من خلالها أمام أكثر من ١٥ شركة ناشئة من جميع أنحاء قطاع السياحة والضيافة للحصول على تمويل استثماري يصل إلى نصف مليون دولار أمريكي بالإضافة إلى فرصة للظهور في برنامج تيم درابر التلفزيوني الشهير Meet the Drapers. وستشمل أبرز فعاليات نسخة ٢٠٢٢ من المعرض قمم الوجهات التي ستسلط الضوء على أسواق المصادر الرئيسية السعودية والصين والهند وانعقاد منتدى أرايفال دبي الذي يجتمع فيه أبرز المتخصصين في قطاع السفر والسياحة والضيافة من جميع أنحاء العالم لاستكشاف الجيل القادم من الاتجاهات والابتكارات للأنشطة السياحية ضمن الوجهة الواحدة.وسيستضيف معرض سوق السفر العربي ٢٠٢٢ أيضًا عدة مؤتمرات قمة مخصصة على المسرح العالمي، سيتم تسليط الضوء من خلالها على قطاعات الطيران والفنادق والسياحة الرياضية وسياحة التجزئة وندوة خاصة للاستثمار في قطاع الضيافة، كما ستشارك مرة أخرى رابطة سفر الأعمال العالمية، المنظمة الرائدة في مجال سفر الأعمال وتجارة الاجتماعات في العالم في فعاليات معرض سوق السفر العربي، حيث ستقدم رابطة سفر الأعمال العالمية أحدث محتوى سفر للعمل والبحث والتعليم لدفع عجلة التعافي والانتعاش ودعم النمو في سفر الأعمال.وسيتم إطلاق حدث افتراضي لسوق السفر العربي ٢٠٢٢ بعد انتهاء الحدث الرئيسي بأسبوع في الفترة الممتدة من ١٧ إلى ١٨ مايو/أيار ٢٠٢٢، حيث تهدف الشركة المنظمة من خلال ذلك إلى الوصول لشريحة أكبر من المهتمين والعاملين في هذه الصناعة واستقطاب العديد من المتخصصين والخبراء في هذا المجال من جميع أنحاء العالم الذين لا يمكنهم حالياً حضور الحدث الحضوري في كل عام. هذا وسيشكل مرة أخرى معرض سوق السفر العربي ٢٠٢٢ جزءاً أساسياً من أسبوع السفر العربي، الذي سيقام على مدى ١٠ أيام من الفترة الممتدة من ٩ إلى ١٩ مايو/أيار ٢٠٢٢ويتم فيه انعقاد المعارض والمؤتمرات وجلسات الإفطار والجوائز وإطلاق المنتجات وفعاليات التواصل. يُعقد معرض سوق السفر العربي ٢٠٢٢ بالاشتراك مع مركز دبي التجاري العالمي ومن بين الشركاء الاستراتيجيين لـمعرض سوق السفر العربي ٢٠٢٢ دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي كشريك وجهة، ومجموعة إعمار للضيافة كشريك فندقي رسمي، وطيران الإمارات كشريك طيران رسمي.