عايدة حسيني – فنانةً عمرها ١٣ عاماً نجحت في جمع ثروةٍ بملايين الدولارات عن طريق بيع التوكنات غير القابلة للاستبدال NFT الخاصة بالصور التي ترسمها لنساء ذوات أعناق طويلة.حيث تتضمن رسومات نيلا هايز نساءً بارزات مثل السيدة الأولى الأمريكية السابقة ميشيل أوباما، ولوسيل بال، وروث بادر غينسبورغ، بإضافة إلى نساءٍ عاديات من الحياة اليومية، حسبما نشر موقع Bitcoinist الأمريكى في تقرير له يوم السبت ٩ أبريل/نيسان ٢٠٢٢
حيث تقوم نيلا بتحميل رسوماتها إلى موقع توكنات غير قابلة للاستبدال؛ حتى يتسنى للناس شراؤها لاحقاً باستخدام البيتكوين (BTC) أو غيرها من العملات المشفرة، وقد بيع العمل الفني بعنوان “السيدة ذات العنق الطويل Long neckie lady” مقابل ٦.٦٢١.٧٠ دولاراً على إنستغرام في شهر مارس/آذار ٢٠٢٢، فيما باعت عملاً آخر مقابل ٤٠٠٠ دولار في فبراير/شباط ٢٠٢٢.
كانت نيلا طفلةً تعشق ديناصورات البرنتوصور. إذ كانت تراها مخلوقات آسرة وقوية، وكانت تصفها بـ”ذوات الأعناق الطويلة”، وقد بدأت ببيع بعضٍ من أعمالها الفنية البالغ عددها ٣٠٠٠ رسمة في صورة توكنات غير قابلة للاستبدال، وذلك بعد تشجيعٍ من عمها ومساعدةٍ من أمها، لتجني آلاف الدولارات مقابل كل عملٍ فني.

ما هي التوكنات غير القابلة للاستبدال؟

يذكر أن التوكن غير القابل للاستبدال عبارة عن أصل رقمي يُمثّل غرضاً مادياً في العالم الحقيقي مثل الأعمال الفنية، والموسيقى، والعناصر الموجودة داخل الألعاب، والأفلام ويجري تداول هذه التوكنات بالبيع والشراء على نطاقٍ واسع عبر الإنترنت، خاصةً في مقابل العملات المشفرة، كما يجري ترميزها عادةً باستخدام البرمجيات المستخدمة نفسها مع العديد من العملات المشفرة الأخرى.
فيما ظهرت التوكنات غير القابلة للاستبدال منذ عام ٢٠١٤، لكنها اكتسبت شعبيتها الهائلة مؤخراً باعتبارها وسيلةً لبيع وشراء الأعمال الفنية الرقمية. ومنذ نوفمبر/تشرين الثاني ٢٠١٧، شهد مجال التوكنات غير القابلة للاستبدال إنفاق مبلغٍ مذهل يُقدّر بـ١٧٤ مليون دولار.

ملايين الدولارات من الأرباح

التقرير قال إن نيلا باعت أغلى توكناتها غير القابلة للاستبدال مقابل ٤ إيثريوم (ETH)، أو نحو ١١.٧٣٨ دولاراً، في أغسطس/آب ٢٠٢١، وتضم المجموعة مزيجاً من ٣.٣٣٣ من الأعمال المرسومة يدوياً والمُوّلدة حاسوبياً لنساء متنوعات، وجمعت أعمالها حتى الآن قرابة الـ ٧ملايين دولار إجمالاً.فيما صرّحت الفنانة الرقمية في مقابلةٍ مع مذيعة قناة NBC NEWS الأمريكية، سافانا سيلرز، الخميس ٧ أبريل/نيسان ٢٠٢٢: “أستمتع برسم النساء من جميع أنحاء العالم، لأنني أنبهر بتنوع الثقافات والخلفيات”.
في سياق ذي صلة اختيرت نيلا كأول فنانة مقيمة في Timepieces، وهو برنامج الجيل الثالث للويب والإعلام الجديد من مجلة Time magazine. وباعتبارها أول فنانةٍ مقيمة لديهم؛ تمكّنت نيلا من تطوير سلسلةٍ رائعة أعادت خلالها تقديم صور غلاف المجلة لـ”امرأة العام”.
كما اختيرت كأفضل فنانة ناشئة في عام٢٠٢١ خلال مؤتمر Nft.nyc، وقالت نيلا في تصريحٍ لها: “أشعر بالغبطة والتواضع، لأنني أحظى بتمثيلٍ منCAA، وكالة المواهب الأسطورية. ولا شك في أنه إنجازٌ بارز لي ولمجتمع ذوات الأعناق الطويلة، الذين آمنوا بي ودعموني منذ البداية”.
في السياق ذاته يعتقد بعض الخبراء أن التوكنات غير القابلة للاستبدال ستكون مثل فقاعة الدوت كوم، فيما يشعر آخرون بأنها ستظل موجودةً لتُغير وجه الاستثمار للأبد، وربما حياة الناس أيضاً.