عايدة حسيني – نظمت مدرسة جمعية العمل النسوي للتدريب المهني في منطقة التبانة بطرابلس لقاء للطالبات والطلاب الذين أتموا تدريباتهم وخضعوا لدورات إختصاصية مهنية حيث تم توزيع ٤٩ إفادة تخرج.
وألقت رئيسة الجمعية صباح طالب مولود كلمة خلال الإحتفال الذي أقيم بالمناسبة ،وقالت “نحتفل بتخريج هذه الدفعة من مدرستنا في هذا الزمن زمن الحمم والدم والدمار والإنتحارن زمن الإنتفاضات والصرخات المدوية المطالبة بحلول سريعة للقضايا المطلبية والمعيشية وبإجراء الإنتخابات النيابية في أوقاتها المحددة .
أضافت: تعالوا بنا نؤازر ونساعد هؤلاء المناضلين والمناضلات الذين يحملون هموم وطن هو في الحقيقة مختبر لكل أنواع الصراعات التي بات يعاني منها جسم هذا الوطن المريض بشتى أنواع الأمراض والأوجاع ويعم اليأس كافة ربوعه .
وقالت: تعالوا لنسعى في إيصال هؤلاء وأمثالهم إلى الندوة البرلمانية علّهم يساهموا في إيجاد الحلول لما يعانيه وطننا وأن لا نسمح لأي كان بسرقة مستقبلنا ومستقبل أجيالنا وليكن خيارنا حماية السلم الأهلي وإسقاط المتاريس وإقامة المصانع والمعامل والمؤسسات الكفيلة برد العافية إلى الليرة اللبنانية وخلق فرص العمل للشباب اللبناني وإنتشال الأطفال المشردين من الشوارع وفتح أبواب الحياة الكريمة أمامهم وشق طريق العلم والمعرفة لوضع حد للجهل والفقر وليكن خيارنا حاسما بأنّ بلادنا عصية على الذل والقهر والحرمان وعلى الفتن المذهبية والطائفية.