عايدة حسيني – كشفت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” عن رصد “بخار ماء” في الغلاف الجوي لكوكب سوبر نبتون، والذي يحمل الاسم العلمي “TOI-674 b”. وهذا الكوكب المكتشف في ٢٠٠٩ يعتبر أكبر من كوكب “نبتون” وهو يدور حول نجم قزم أحمر على بعد نحو ١٥٠ سنة ضوئية، حيث تعادل السنة الضوئية الواحدة نحو ١٠ ترليون كلم. ورصد العلماء في الغلاف الجوي لهذا الكوكب بخار ماء، الأمر الذي يولد العديد من الأسئلة التي لا تزال تحتاج إجابات وتحقيق بشكل أعمق. وتشير ناسا إلى أن حجم الكوكب وعلاقته بنجمه تجعله متاحا للتلسكوبات في الفضاء، حيث يعتبر “قريبا” إلى حد ما من الناحية الفلكية، حيث يمكنهم في مراحل لاحقة تحديد مقدار بخار الماء الذي يحمله الغلاف الجوي لهذا الكوكب. ويبلغ حجم هذا الكوكب نحو ١.٣ ضعف حجم كوكب نبتون، وبما يعادل ٢٥ضعف كتلة الأرض، أي أنه أكبر من كوكبنا ٤.٧ مرة، فيما يبلغ حجم نجمه حوالي ثلاثة أرباع حجم الشمس. ويدور هذا الكوكب حول نجمه في أقل من يومين، وتبلغ درجة حرارته نحو ١١٠٠ فهرنهايت. ويعتبر هذا الكوكب من الكواكب النادرة، والذي قد يوفر أدلة مهمة للعلماء حول تشكيل أنظمة الكواكب بشكل عام، بما في ذلك نظامنا الشمسي.