عايدة حسيني

– في إطار مشروع خط قطار إسلام أباد – طهران – إسطنبول، الذي نفذته باكستان وإيران وتركيا، وصل أول قطار شحن إلى أنقرة، قادما من العاصمة الباكستانية.
وتم تنظيم احتفالية في المحطة القديمة بأنقرة، مع وصول القطار الذي انطلق من إسلام أباد في ٢١ ديسمبر/كانون الأول الماضي.
وشارك في الاحتفالية وزير النقل والبنى التحتية التركي عادل قره إسماعيل أوغلو، وسفير إيران لدى أنقرة محمد فرازمند، والنائب الباكستاني مهضوم زيد قريشي، إلى جانب عدد من المدعوين.
وأكد فرازمند في كلمة له على أهمية مشروع خط قطار إسلام أباد – طهران-إسطنبول، لافتا أن الدول الثلاث اتخذت الخطوة الأولى المهمة نحو الترابط الإقليمي فيما بينها.
من جانبه قال النائب قريشي إن أهمية المشروع لا تكمن فقط في تعزيزه الترابط الإقليمي، بل في تشجيعها في الوقت نفسه الأنشطة التجارية والاقتصادية ضمن منطقة منظمة التعاون الاقتصادي.
يذكر أن المشروع دخل حيز التنفيذ عام ٢٠٠٩، وتم إيقافه عام ٢٠١١ بسبب تأخير في باكستان، ليستأنف رحلاته عبر القطار المذكور الذي انطلق من إسلام أباد في ٢١ ديسمبر/كانون الأول الماضي.
وتبلغ مسافة الخط الحديدي في مشروع خط قطار إسلام أباد – طهران – إسطنبول ٦ آلاف و٥٤٣ كيلومترا.