وطنية – طرابلس – وصل الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس إلى مدرسة الاونروا في طرابلس، وكان في استقباله وزير الداخلية والبلديات القاضي بسام مولوي.

وانتقل للقاء طلاب، واستمع إلى شكاويهم ومعاناتهم بسبب الأزمة الراهنة، حيث اضطر الأهالي لمنع أولادهم من التوجه الى المدارس.

كما شكا الطلاب مسألة الافتقار الى الدعم الرياضي واشتكى بعضهم عدم قدرة أهاليهم على اطعامهم.