فلوريدا/ الأناضول

انطلق القمر الصناعي التركي “توركسات 5 بي”، صباح الأحد، إلى الفضاء بنجاح من قاعدة كاب كانافيرال في ولاية فلوريدا الأمريكية.
وجرت عملية الإطلاق في حضور مساعد وزير المواصلات والبنية التحتية التركي عمر فاتح صايان ورئيس مجلس إدارة شركة توركسات كمال يوكسيك وعدد من المسؤولين وكبار الموظفين.
ويعتبر “توركسات 5 بي” أقوى قمر صناعي تركي للاتصالات من حيث قدراته العالية، وحمولته المفيدة وانطلق إلى الفضاء على متن صاروخ فالكون ٩ تابع لشركة “سبيس إكس” الأمريكية.
والقمر الصناعي “توركسات ٥ بي” من فئة (fss) وهي خدمة الأقمار الصناعية الثابتة ” (fixed-satellite servicewikipedia) وتم إطلاقة في الساعة ٠٦:٥٨ بالتوقيت المحلي لتركيا (ت.غ+٣).
ويبلغ وزن الإطلاق للقمر ٤.٥ طن، وسيشمل نطاق خدمته مناطق الخليج العربي والبحر الأحمر والبحر المتوسط وشمال وشرقي إفريقيا ونيجيريا وجنوب إفريقيا والدول المجاورة لتركيا، ويعمل على نطاق التردد الجديد المعروف باسم (ku)
وسيوفر سعة إرسال بيانات تزيد عن ٥٥ جيجابت في الثانية، ويزيد من قدرة نقل المعطيات عبر الأقمار الصناعية عبر نطاق الترددات “ka-bant” في تركيا بـ ١٥ ضعفا.
وسيوفر القمر الصناعي خدمة الإنترنت لمناطق عديدة في تركيا تعذر الوصول إليها بسبب عوائق البنية التحتية للاتصالات.
وسيكون بمقدور الطائرات التركية المسافرة جنوب خط الاستواء الحصول أيضا على خدمات الإنترنت في منطقة تغطية (توركسات ٥ بي).
ويتمتع القمر الصناعي “توركسات بي ٥ ” بنظام الدفع الكهربائي من الجيل الجديد، وسيعمل في مدار ٤٢ درجة شرقا لمدة ٣٥ عاماً
وبذلك ارتفع عدد أقمار تركيا الصناعية للاتصالات إلى ٥ وإجمالي عدد أقمارها الصناعية إلى ٨ .