عايدة حسيني


– أقام اتحاد بلديات دير الأحمر حفل تسليم مشروع “الإدارة المتكاملة للنفايات الصلبة” في صالة كنيسة مار يوسف في بلدة دير الأحمر بحضور محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر ووزير البيئة ناصر ياسين وسفير اليابان تاكيشي اوكيبو ومديرة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي سيلين مويرود ورؤساء الإتحاد وبلديات المنطقة.
وخلال كلمته، شكر المحافظ خضر كل من السفارة اليابانية و الUNDP واتحاد بلديات دير الأحمر والجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب وعائلة المرحوم سليم كيروز الذي تبرع بالارض لاقامة المشروع. وأضاف: بما يخص موضوع النفايات، كانت قصة المناطقية والطائفية هي ستار للخوف من إقامة أي نوع من معامل الفرز في أي منطقة، ولكن عندما يكون المصنع بهذه المواصفات ويكون الوعي منتشراً بين الناس، ندرك بالفعل أهمية المشروع المقام، ونعرف تماما ان هذا المشروع هو لخير الناس، وهو أفضل ما يمكن تقديمه على المستوى الصحي والبيئي لأهل المنطقة”.
وختم خضر قائلاً: “نبارك مجددا لبلدة دير الاحمر على إقامة هذا المشروع، والشكر الحقيقي يكون عبر حسن إدارة المعمل وتأمين استمراريته وحسن الاستفادة منه، فليس المهم أن نفرح بإقامة المشروع، المهم ان نؤمن استمراريته. نحن نعلم جيدا حجم التحديات والأعباء التي تقع على عاتقنا كإدارة، خصوصا أن موازنتنا بالليرة اللبنانية التي فقدت قيمتها، وبالتالي التحدي الأكبر الذي يقع على عاتقي وعاتق الاتحاد وكل القيمين على المشروع هو تأمين الاستمرارية لهذا المشروع، وأعدكم بذلك”.