عايدة حسيني

– اطلق وزير السياحة الرمزية السياحية الشتوية وقال
أولا، عملنا في الوزارة على إطلاق ورشة تحديث القوانين والمراسيم والتشريعات السياحية لتتناسب مع التطورات العالمية في الصناعة السياحية وتطوير آليات السياحة والتي بدأ العمل بها بالتعاون مع القطاع الخاص والنقابات وعدد من المحامين الاختصاصيين، وفي مقدمهم سعادة الاستاذ صلاح حنين، وتشمل مفاهيم حديثة للسياحة العالمية، مثل الابتكار، والتعليم، والسياحة الرقمية، والسياحة المسؤولة، والتنمية الريفية، ومؤشرات التنمية المستدامة 2030. وبطلب من فخامة الرئيس ودولة الرئيس الإيعاز للجان النيابية المختضة دراسة القوانين وإقرارها فور جهوزيتها، وخصوصا رئيس لجنة الزراعة والسياحة النيابية النائب ايوب حميد.
ثانيا، اريد ان اتطرق الى إعادة إحياء المجلس الوطني لإنماء السياحة، الذي نعتبر ان له دورا كبيرا بإعادة تنشيط القطاع السياحي ومحاولة تأمين مساعدات خارجية لدعم السياحة الداخلية، والمجلس الوطني يتمتع بمرونة وأنظمة تسهل عمله. وقد تم دعوة الهيئة الناخبة لحضور اجتماع لانتخاب مجلس ادارة جديد وهنا أشكر المحامي الاستاذ ايلي اصاف على اهتمامه معنا باحياء المجلس.
ثالثا، توقيع مذكرات تفاهم مع بعض الجمعيات السياحية اللبنانية، والتي من خلالها يمكننا ان نفعل وننشط السياحة في كل المناطق والبلدات اللبنانية.…وعلى سبيل المثال مع lmt (جمعية درب الجبل اللبناني) و useil (اتحاد مؤسسات السياحة البيئية المستدامة في لبنان) وغيرها. واول نشاط قمنا به كان في جبيل وفي بشعلة، وكان الـ pilot project مشروعا تجريبيا، وبعدها سنزور كل المناطق.
رابعا، إطلاق الخطط اللازمة لتفعيل السياحة الشتوية. ان إطلاق الرزم السياحية اليوم هو داعم أول للسياحة الشتوية، عدا عن موسم التزلج الذي شهد نكسة كبيرة السنة الماضية مثل كل القطاع السياحي والقطاعات الأخرى بسبب الظروف الصحية والأزمة الإقتصادية والمالية في البلد وتفجير مرفأ بيروت، إنما لدينا إصرار هذه السنة بأن تعود السياحة الشتوية وسننجز بالتعاون مع الوزارات الاخرى، مثل الاشغال والداخلية والصحة، وغيرها من الوزارات والادارات كل الامور المطلوبة لإنجاح الموسم. لأن موسم الشتاء لا يقتصر على التزلج فقط. هناك العديد من النشاطات السياحية الشتوية والتي نشطت خصوصا في السنتين الاخيرتين، مثل السياحة الريفية والدينية وسياحة النبيذ وغيرها.
خامسا، مشاركة لبنان في معرض إكسبو ٢٠٢٠ دبي. اليوم، تشهد دولة الإمارات العربية المتحدة فعاليات معرض إكسبو ٢٠٢٠ دبي، وكما أكدنا من الجناح اللبناني خلال الإفتتاح، ان من الواجب علينا كوزارات، وهنا الدعوة لكل الوزراء الموجودين معنا وغير الموجودين ان نحث القطاع الخاص، كل ضمن اختصاصه، على التواصل مع المفوض الحكومي للجناح اللبناني ومع اتحاد غرف التجارة والصناعة في لبنان، للمشاركة من خلال عرض المنتجات والخدمات اللبنانية وتسويقها في المعرض الذي يشارك فيه أكثر من 190 بلدا، اي أكثر من ١٩٠ حضارة، وأكثر من ١٩٠ منصة عالمية لتبادل الخبرات وفرص العمل. وهنا اخص بالشكر نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة رئيس مجلس الوزراء حاكم إمارة دبي الشيخ محمد بن راشد المكتوم على دعوته لفخامة الرئيس عون لزيارة دولة الامارات وزيارة المعرض في ٢٣ من هذا الشهر بمناسبة ذكرى العيد الوطني اللبناني…، التي تبلغتها، وبدوري بلغت فخامة الرئيس بها بتاريخ ٢٥/١٠/٢٠٢١، اي قبل الأزمة الديبلوماسية المستجدة.
اريد ان اذكر كل لبناني يحب ان يشارك في المعرض، بأن شركة طيران الشرق الأوسط قدمت تخفيضات كبيرة بأسعار تذاكر السفر لكل المشاركين في المعرض، تصل الى 35% وفي بعض الحالات الى 50%، وتخفيضات أجور الشحن 50% وفي بعض الحالات مجانا. ونشكر الميدل إيست.
سادسا، موضوع إعادة تفعيل الإتفاقيات مع المنظمات السياحية الدولية، وتحديدا منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة unwto، وأريد ان أشير الى اننا سنعلن عن مفاجأة مع المنظمة في أوائل شهر كانون الأول المقبل خلال انعقاد الجمعية العامة في مدريد – اسبانيا، مفاجأة تصب في مصلحة لبنان ويفتخر بها وطننا، بعد الاعلان عن قرية لبنانية من بين أفضل القرى السياحية في العالم، التي تم اختيارها من بين ١٧٠ قرية في ٧٥ بلدا. واريد ان اعلن عن فوز طلاب مدرسة راهبات سيدة جبل الكرمل الفنار بنهائيات مسابقة “رابطة الطلاب” students league التي نظمتها المنظمة، والذين اختيروا من بين ١٠٠٠ طالب حول العالم، من خلال تقديم حلول مبتكرة لمشكلات تلوث البلاستيك في القطاع السياحي بما يتماشى مع اهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠. كذلك مع المؤسسة الاوروبية للطرق الثقافية، والتي احد مشاريعها الاساسية la rotta dei finici (المسار الفينيقي) وايضا هناك المسار الأموي والتأكيد ان لبنان سيصبح قريبا عضوا فيها، هذا بالتعاون مع الرئيس الفخري لاتحاد اوروبا والشرق الاوسط للمسار الفينيقي الدكتور رشيد شمعون، وسنتحدث عن تفاصيل المشروع في وقت لاحق. اريد ان اشير الى انني اتصلت واجتمعت بوزير السياحة الايطالي ورئيس “الوكالة الوطنية الايطالية للسياحة” enit، وذلك بالتنسيق مع السفيرة الايطالية في لبنان nicoletta bombardiere واتفقنا على اطلاق خطة لتبادل سفر مجموعات من ايطاليا إلى لبنان، في اطار دعم السياحة البيئية والدينية في لبنان. بدأنا من ايطاليا اولا لوجودها بين البلدان المشمولة بالرزم السياحية، وثانيا لانه يجمعنا فيها حضارة عريقة مشتركة. وسنكمل طبعا بخطوات مستقبلية لتشمل كل البلدان المعنية.
سابعا، بالنسبة لنا من أبرز المواضيع التي تساهم في إنجاح القطاع السياحي، هي اللامركزية الإدارية السياحية، وسيكون لها حيز كبير في عملنا مع الوزارات المختصة (الداخلية والبلديات، البيئة، الثقافة والشباب والرياضة) واتحادات البلديات والبلديات والقطاع الخاص والنقابات السياحية، تفعيل دور المكاتب السياحية الموجودة والمنتشرة في المناطق اللبنانية، وعددها حاليا ١١، وسنزيد ٢٦ مكتبا ليصبح العدد ٣٧ مكتبا سياحيا في المناطق اللبنانية كافة. ان افتتاح اول مكتب سيكون من بلدة جبلية، لأن الهدف الأساسي هو ابراز البلدات الريفية والقرى النائية والبعيدة عن المدينة.
سأشرح بطريقة مختصرة ما القصد باللامركزية الادارية السياحية التي هي بالفعل deconcentration اكثر منdecentralization. (الشرح على الشاشة) هذا المشروع هو في الوقت نفسه طريق يسهل علينا تطوير فكرة الـ dmo – destination management organization – ادارة الوجهات السياحية التي بدأناه مع جمعية الطاقة الوطنية اللبنانية lne وسنفتتح أول مركز قريبا.اما نظام الـone stop shop، أي المحطة الواحدة أو الشباك الواحد، فهذا نظام يساهم بشكل أساسي في خدمة المواطنين ويسهل المعاملات الادارية المقدمة من قبلهم. وهو سيكون المركز الرئيسي الذي يربط بين كافة المكاتب السياحية المنتشرة، التي ذكرتها، بالإضافة إلى تزويد المكاتب كافة بالطاقات البشرية المختصة من أدلاء سياحيين وموظفين من القطاع العام والخاص، كما سيتم تجهيز كل مكتب بـ qr code لنستطيع كوزارة ان نجمع معلومات عن خبرة الزوار visitors experience .
ثامنا، اطلاق الرزمة السياحية الشتوية ولقاؤنا المحوري يتناول هذا الموضوع، منذ ان وصلت الى الوزارة وبدأت العمل بالتعرف اكثر على الادارة سمعت من جميع المعنيين بالقطاع السياحي، ان اهم مشروع هو تأمين الرزم السياحية لاستقطاب العدد الاكبر من السواح والمغتربين. وبمقارنة الارقام، فان عدد الوافدين الى لبنان من بعض الدول من العام ٢٠١٨ الى العام ٢٠٢٠ تراجع بسبب الاوضاع التي ذكرناها، ونظرا الى هذا التراجع الكبير وتزامنا مع الاوضاع المعيشية والاقتصادية واخيرا الدبلوماسية، واشير الى اننا وضعنا هذه الرزم قبل الازمة الدبلوماسية، سيكون في الشهرين المقبلين ٢٨٠ رحلة تقريبا ، ويمكن ان يستفاد من هذه الرزم فيأتي الى لبنان اكثر من ٤٠.٠٠٠ مواطن لبناني واجنبي. واشير الى ان عدد الرحلات يمكن ان يزيد حسب الطلب. هذه الرزم تحضر بالتعاون مع نقابة وكالات السفر والسياحة وشركات tour operators واصحاب الفنادق وبيوت الضيافة.سأعطي مثلا واحدا عن هذه الرزم، اي شخص لبناني او اجنبي يحب ان يزور لبنان يستطيع من خلال roundtrip ticket، اضافة النقل من المطار الى الفندق ومن الفندق الى لمطار، مع 3 ليالي اقامة في الفندق مقابل سعر ابتداء من ٢٦٩$. واشير الى ان من ضمن هذا السعر فحص ٥٠ $ لشخص وضرائب المطارات. (شرح قرار وزير الصحة).يجب ان يكون هناك تواصل بين شركات السفر والسياحة في لبنان والخارج، من اجل اطلاق الرزم والاستفادة منها حتى نهاية السنة. وأطلب من وسائل الاعلام والاعلاميين مساعدتنا لترويج هذا المشروع. وبالمناسبة أشكر شركة طيران الشرق الاوسط ورئيسها الاستاذ محمد الحوت وكل المدراء على التعاون الكبير والتقديمات التي لم نرها منذ زمن والتي بالامكان ان تتطور وتكون مرحلة ثانية وثالثة يعني رزمة ثانية ورزمة ثالثة في المستقبل القريب. والشكر لوزارة الخارجية والمغتربين على التعاون معنا للتنسيق مع السفراء والقناصل الموجودين في البلدان التي ذكرناها.
اجتمعنا بالامس مع معالي الدكتور عبدالله بو حبيب، وكان الاجتماع تنسيقيا، وضعنا آلية تربط السلك الديبلوماسي بالخارج مع وزارة السياحة، لترويج الرزم وايصالها الى أكبر عدد من المنتشرين والأجانب، شكرا دكتور بو حبيب. وأخيرا اريد ان اشير الى ان مطار بيروت الدولي هو الواجهة الأولى لأي وافد الى لبنان، لذلك قمنا بزيارة ميدانية وعملنا تقييما للوضع، وسنباشر بإعادة تفعيل مكتب وزارة السياحة في المطار ونطلق مع القطاع الخاص حملة إعلانية للمرحلة الجديدة. واشكر وزير الداخلية والبلديات القاضي بسام مولوي على دعمه واهتمامه بالشرطة السياحية، وأيضا رئيس المطار المهندس فادي الحسن لتعاونه.
تاسعا، سأتحدث عن الشعار الجديد لوزارة السياحة، والذي سبكون بمثابة الهوية السياحية التي من خلالها سنطل على العالم . وسيكون شرح مفصل منالشركة الرائدة في هذا المجال tbwa / raad…، وهي قدمت هبة عينية للوزارة، مشكورة باسمي وباسم كل العاملين في الوزارة، وشكر خاص للسيد رضا رعد والسيد وليد كنعان.
اريد ان اشكر كل من حضر وشارك معنا في هذه المناسبة، خصوصا القطاع الخاص والنقابات السياحية وكل رؤساء المصالح والدوائر والموظفين في الوزارة على جهودهم وتعبهم لتحقيق كل ذلك خلال شهر من تسلمنا الوزارة، مع العلم ان الكثير من المشاريع نعمل عليها غير التي ذكرناها وان شاء الله نتحدث عنها بالمستقبل.
ولأن لبنان في قلبنا كان ولا يزل وسيبقى كل العمر، ومهما كانت الظروف صعبة، من واجبنا ان نعمل كل من موقعه ومسؤوليته لمصلحة وطننا وشعبنا، واجبنا ان نتحد “معا للإنقاذ”….