عايدة حسيني

تدفقت الحمم من بركان ثائر في جزيرة لا بالما الإسبانية اليوم لرابع يوم لتغطي منازل وحقولا، بعد يوم من السماح للسكان الذين تقع بيوتهم في مسار الصخور المنصهرة بالعودة لفترة وجيزة من أجل جمع متعلقاتهم، بحسب ما افادت وكالة “رويترز”.

وقذف البركان حممه في الهواء مساء لتكتسي السماء باللون الأحمر وينتشر الحطام المتوهج على جوانب بركان كومبري فييخا.

واعلن معهد البراكين في جزر الكناري ان “النشاط الزلزالي المصاحب للبركان زاد بشدة خلال الليلة الماضية”.

وأجلت السلطات منذ يوم الأحد نحو ستة آلاف من بين 80 ألفا يقطنون الجزيرة.
ولم ترد أنباء عن وفيات أو إصابات