عايدة حسيني

نظمت جمعية بسمة في تعنايل حفلاً لوضع حجر الأساس لمشروعها الغذائي الزراعي، والسياحي الزراعي الجديد المسمى “ثروة لبنان”. جمع الحدث العديد من الشخصيات الاجتماعية، وفي مقدّمتهم البروفسور سليم دكّاش اليسوعيّ رئيس جامعة القدّيس يوسف في بيروت، وفريق نادي روتاري بيروت للأرز، بالإضافة إلى أعضاء وأصدقاء المنظمة، للمشاركة في إطلاق هذا المشروع.

SARWA by BASSMA هو مشروع يهدف إلى إنشاء سلسلة قيمة واعية اجتماعيًا وبيئيًا للزراعة، ومفهوم من الزراعة إلى المائدة. الهدف الأساسي لهذه المزرعة التربوية والاجتماعية هو تمكين الرجال والنساء والشباب من خلال تدريبهم وإيجاد فرص عمل لهم وتأمينها لهم، وبالتالي إعادة دمجهم في المجتمع، والسماح لهم بمساعدة أسرهم.

بدأ الحفل بكلمة رئيسة بسمة، السيدة ساندرا خلاط عبد النور، التي أكّدت على “أهمية مبادرات مثل ثروة التي ستساعد الشعب اللبناني على البقاء راسخًا في وطنه، ومساعدة اللبنانيين على الاعتماد على إنتاجهم الخاصّ من أجل البقاء في لبنان”.

من جهته شدّد البروفسور سليم دكّاش على صلابة التعاون بين جمعية بسمة وجامعة القديس يوسف، قائلاً: “آمل أن يصبح هذا المشروع “سروة” تيمّنًا بشجرة السروة، الدائمة الخضرة، الراسخة في جبالنا وسهولنا، مصدر ثروة محبّة وعطاء ورزقٍ وخير للكثيرين العاملين فيه ومن أجله. مع جمعيّة بسمة والجامعة اليسوعيّة في بيروت، نبني ونزرع وننتج من أجل لبنان الأمل والريادة”.

جدير بالذكر أن جامعة القدّيس يوسف ومن خلال مَعْهَد الهَنْدَسة الزراعيّة العالي لدُول البحر المتوسّط ستضع في تصرّف الجمعية قطعة أرض بمساحة 3 آلاف متر مربع لتنفيذ المشروع.

ثم تحدث السيد رونالد فرّا ، رئيس نادي روتاري بيروت للأرز، قائلاً: “مشروع روتاري بيروت-الأرز مع بسمة هو جزء من محور التنمية الاقتصادية بهدف المساهمة في تنمية المجتمع”.

بعد ذلك، بارك الأب دكّاش الأرض، من خلال رشّ الماء المقدّس على حجر الزاوية في SARWA.

أعقب الحفل غداء في الموقع حيث تمّ قطع كعكة للاحتفال بانطلاقة المشروع.